إعصار دانيال يهدد بغرق الأسكندرية ومطروح - نبضات إخبارية
أخبار مصر

إعصار دانيال يهدد بغرق الأسكندرية ومطروح

تحذر الهيئة العامة للأرصاد الجوية في مصر من احتمالية حدوث عدم استقرار في الأحوال الجوية خلال الساعات القادمة، بسبب اقتراب الإعصار “دانيال” من السواحل الشمالية للبلاد, من المتوقع أن تبدأ العاصفة في الغرب وتمتد إلى مناطق الشمال، مصحوبة بتساقط أمطار متفاوتة الشدة، وقد تكون رعدية في بعض الأحيان.

تداولت بعض الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي معلومات تشير إلى احتمالية غرق الإسكندرية ومطروح بسبب العاصفة. ومع ذلك، نفى خبراء الأرصاد الجوية هذه الأنباء جملة وتفصيلًا، مؤكدين أنه من المتوقع حدوث أمطار متوسطة إلى غزيرة في بعض الأحيان ورعدية على فترات متقطعة، دون حدوث فيضانات تهدد تلك المناطق.

هل إدعاء العلماء صحيح

توضح خرائط الطقس المقدمة من الهيئة العامة للأرصاد الجوية أن هناك احتمالية سقوط الأمطار على الإسكندرية ومطروح وسيوة، وتوجه نداءً لاتخاذ جميع التدابير اللازمة للتصدي للتأثيرات الجوية المتوقعة.

وتتوقع التوقعات أيضًا سقوط أمطار على القاهرة يوم الثلاثاء المقبل، مع نشاط للرياح المثيرة للرمال والأتربة على فترات متقطعة.

من جهة أخرى، تعرضت بعض المدن في اليونان لفيضانات وسيول بعد عبور العاصفة “دانيال”. وأشار الخبراء إلى أن الإعصار “دانيال” هو أقوى وأكثر خطورة من عاصفة التنين التي ضربت المنطقة سابقًا.

يجدر بالذكر أن العاصفة “دانيال” بدأت تشكل عينًا مغلقة حول مركزها، مكتسبة خصائص استوائية. من المتوقع أن تصل العاصفة إلى اليابسة في وقت قريب.

وتتوقع الأرصاد الجوية أيضًا وصول بقايا العاصفة “دانيال” إلى السواحل الغربية لمصر يوم الاثنين، وقد تتسبب في سقوط أمطار غزيرة ورعدية على فترات متقطعة.

اتبع أراء خبراء الأرصاد لتجنب المشاكل

على الرغم من التغيرات المناخية والأحوال الجوية غير المستقرة، يتم اتخاذ إجراءات واحتياطات للتصدي للتأثيرات المحتملة للعاصفة. يُنصح السكان في المناطق المعرضة للمخاطر بالابتعاد عن الشواطئ والأماكن المنخفضة، وتجنب المناطق المحتملة لتجمع المياه، والبقاء على اطلاع على آخر التحديثات الصادرة عن الهيئة العامة للأرصاد الجوية والسلطات المحلية.

من المهم أن يكون لديك مصدر موثوق للحصول على معلومات حول الحالة الجوية والتوصيات الرسمية. يمكنك متابعة تحديثات الأرصاد الجوية والتوجيهات الصادرة عن السلطات المحلية لمعرفة آخر المستجدات واتخاذ الإجراءات الوقائية المناسبة.

من الضروري أيضًا البقاء على اتصال بالأهل والأحباء ومشاركة المعلومات المفيدة معهم, يمكن أن تُساعد التحضير المسبق واتخاذ التدابير الوقائية في الحد من المخاطر المحتملة والحفاظ على سلامتك وسلامة الآخرين خلال فترة العاصفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى