صحيفة "الصحة" تنشر بروتوكول علاج المتحور الجديد لفيروس كورونا: ثلاث مستويات للإصابة. - نبضات إخبارية
الصحة والجمال

صحيفة "الصحة" تنشر بروتوكول علاج المتحور الجديد لفيروس كورونا: ثلاث مستويات للإصابة.

أفصحت وزارة الصحة والسكان عن بروتوكول علاج المتحور الجديد لفيروس كورونا، حيث أوضحت أن العلاج المتحور الجديد لكورونا يستهدف فيروس كورونا نفسه ويتم اتباع البروتوكول العلاجي الذي وضعته اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا لعلاج الحالات المصابة بالفيروس أو أي من متحوراته التي تظهر من حين لآخر يهدف البروتوكول إلى معالجة الأعراض المتعلقة بالمرض وأشارت الوزارة إلى أن البروتوكول العلاجي أثبت فعاليته في مكافحة فيروس كورونا، مما ساهم في زيادة معدلات الشفاء إلى 95%.

اعلان من وزاىة الصحة لفيروس كورونا
اعلان من وزاىة الصحة لفيروس كورونا

علاج السلالة المتحورة الجديدة لفيروس كورونا

حذّرت وزارة الصحة والسكان في تقرير رسمي، والذي حصلت “الوطن” على نسخة منه، المواطنين المصابين بنزلات البرد أو إحدى متحورات فيروس كورونا من تناول المضادات الحيوية بدون استشارة الطبيب المشرف على الحالة وأشارت الوزارة إلى أن المضادات الحيوية يجب أن يتم وصفها وتناولها بواسطة الطبيب المختص الذي يتولى تحديد الجرعات المناسبة لكل حالة، ويجب أن يتم الالتزام بتناول الجرعات بالكامل دون زيادة أو نقصان.

وأوضحت الوزارة أن نزلات البرد لا تستجيب للمضادات الحيوية، بل يتم علاجها بالراحة التامة واستهلاك السوائل الدافئة.

بروتوكول العلاج لفيروس كورونا

حددت وزارة الصحة والسكان البروتوكول العلاجي الجديد لفيروس كورونا ومتحوراته وفيما يلي تفاصيل البروتوكول:

– للحالات الخفيفة المصابة بكورونا، يتم إعطاء هيدروكسي كلوركين 400 ملجم مرتين في اليوم الأول، ثم 200 ملجم مرتين يوميًا لمدة 6 أيام أو يمكن استخدام إيفرمكتين بجرعة 6 ملجم (36 ملجم في اليوم الأول والثالث والسادس)، أو فافيبيرافير بجرعة 1600 ملجم مرتين يوميًا في اليوم الأول، ثم 600 ملجم مرتين يوميًا، بالإضافة إلى تناول الفيتامينات.

– بالنسبة للحالات المتوسطة، وهي المرضى الذين يعانون من التهاب رئوي واضح في الأشعة أو انخفاض في عدد كرات الدم البيضاء، يُنصح بتناول مجموعتين من الأدوية معًا، إما هيدروكسي كلوروكين بالإضافة إلى إيفرمكتين، أو فافيبيرافير بالإضافة إلى إيفرمكتين. كما يمكن استخدام ريمديسفير للحالات ذات خطورة عالية.

– بالنسبة للحالات الشديدة، يتم نقلها للعناية المركزة وتلقي العلاج المناسب وفقًا للبروتوكول المحدد.

 

Eslam salim

أنااسلام سالم، عندي 22 سنة،طالب في كلية الإعلام الفرقة الثالثة أتمتع بشغف كبير بالصحافة الرقمية وأمتلك مهارات قوية في التواصل والكتابة وايضا عملت في كثير من المزافه العربية والمصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى