نهاية مأساوية...."وفاة مصري ونجله في حريق بعد محاولته احتضان والده لحمايته" - نبضات إخبارية
أخبار مصر

نهاية مأساوية...."وفاة مصري ونجله في حريق بعد محاولته احتضان والده لحمايته"

اليوم شهدت محافظة القليوبية شمال القاهرة، واقعة مأساوية القي فيها أب ونجله مصرعهما وهما يحتضنان بعضهما داخل النيران، خلال حريق شب بمطعم صغير “للفول والطعمية”، حيث كانا يعملان في المطعم ،حيث تلقت السلطات الأمنية في محافظة القليوبية إخطارًا باندلاع حريق ضخم في مطعم بمنطقة “القيثارية” بمركز قها، حيث تم احتجاز صاحب المطعم ونجله داخل المبنى الذي اشتعلت فيه النيران.

الاراء حول الحادث

صرح ناصر كامل، أحد سكان منطقة “القيثارية” التي شهدت الحريق، بأن النيران اندلعت في مطعم الفول والطعمية بعدما بدأت النيران في باب المطعم حيث كانت مقلاة الزيت تعمل وفجأة انفجر المنظم الخاص بأنبوب الغاز، ما أدى إلى اشتعال نيران ضخمة بشكل سريع.

وفقًا لموقع “سكاي نيوز عربية”، فقد تعرض مطعم لحريق كبير، حيث غمرت ستارة من النيران الضخمة باب المطعم، بينما كان الأب صاحب المطعم ونجله بالداخل يجهزان عجينة الطعمية (الفلافل) استعدادا لطهيها في المقلاة التي اشتعلت  بأن الحريق الذي شب في مطعم أدى إلى اشتعال ستارة المدخل، وبينما كان صاحب المطعم ونجله يقومان بإعداد عجينة الفلافل في المطبخ، فإن الحريق امتد إلى المقلاة وأدى إلى احتراق المطبخ وللأسف، لم يتمكن الأب وابنه من الخروج بسبب الحريق المشتعل، كما أن الأهالي لم يتمكنوا من الدخول لإنقاذهما.

أفاد شاهد عيان آخر يدعى وجدي نبهان، بأن صاحب المطعم الذي تعرض للحريق يدعى رضا عبد البديع (60 عامًا)، وابنه أحمد (29 عامًا) وقد تم العثور على الأب والابن ميتين داخل المطعم بعد إخماد الحريق من قبل أجهزة الدفاع المدني.

وفقًا للمزيد من المعلومات، تبين أن النيران التي اشتعلت في مطعم كانت قادمة من خلف الابن، مما تسبب في تهمة ظهره بشكل شبه كامل ويزيد من مأساة الواقعة أن الابن الأصغر كان خارج المطعم في وقت الحريق، ولم يتمكن من إنقاذ والده وشقيقه الأكبر، وكان يصرخ في الشارع لجمع الأهالي والمارة لمحاولة إنقاذهما حيث ان جثتي الأب وابنه تم نقلهما إلى مشرحة مستشفى قها المركزي، تحت تصرف النيابة العامة التي تولت التحقيق في الحادثة،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى