هجوم قرش الغردقة: الصراخ لا يجدي مع هجوم سمكة القرش - نبضات إخبارية
أخبار مصرمنوعات

هجوم قرش الغردقة: الصراخ لا يجدي مع هجوم سمكة القرش

سمكة قرش النمر

في لحظات حرجة على شواطئ الغردقة في مصر، صرخ الشاب الروسي بأعلى صوته وهو يسبح وحيداً، يستنجد بالمساعدة حيث  كانت سمكة قرش النمر، تلتف حوله بشكل مخيف، قبل أن تشن هجومها الشرس.

أسباب اقتراب قرش النمر من الشواطئ:

يشير الدكتور دار إلى ثلاثة أسباب الأولى تتمثل في إلقاء السائحين للمأكولات لاسماك القرش، محاولين تصويرها، ما يجعلها تخرج من مواجدها للحصول على طعام سهل الخطورة تكمن في تغيير هم لسلوك تلك الأسماك.

يضيف دار أن التوعية أدت إلى توقف بعض الصيادين عن تغيير سلوك الأسماك، مما سمح لها بالعودة لبيئتها الطبيعية.

السبب الثاني يعود إلى إلقاء بعض السفن الحيوانات النافقة في البحر، فتجرفها التيارات إلى الشاطئ، مما يجذب أسماك القرش لتتغذى.

أما السبب الثالث، فهو الأكثر أهمية، حيث تلتصق أسماك القرش من نوع النمر بالشواطئ لتبيض، وتخرج صغارها من بطونها. يؤكد الدكتور عبد الراضي أن الإناث تعيش مع الذكور حتى قرب موعد الولادة، ثم تتباعد للبحث عن أماكن آمنة للولادة، مما يجعلها تقترب من الشواطئ.

ضاهد ايضا

 

كيف تحمي نفسك في البحر؟

توجد تعليمات صادرة عن العلماء، تشمل تجنب النزول إلى المياه في أماكن غير معروفة جيدًا والنزول في أوقات النهار لتكشف ما تحت المياه. يفضل تجنب النزول عند ارتفاع الشمس وخلال فترات الفجر والغسق لتجنب تواجد أسماك القرش بالقرب من الشواطئ.

اصطياد السمكة القاتلة:

ردّت وزارة البيئة المصرية بمنع النشاطات البحرية لمدة يومين بعد الحادث صيادون أكدوا أن السمكة كانت مهيأة تمامًا للولادة، ووجدوا في بطنها عدداً كبيراً من الأجنة

يُنصح باتخاذ تلك الإجراءات بجدية، فالتحذيرات الحقيقية تشير إلى أن تلك السياسات تحد من مخاطر التقارب مع أسماك القرش، وتجنب استفزازها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى